منتدي الطريق إلي الله
مرحباً بالزئر الكريم نرجو من الله عز وجل أن تستفيد من المنتدي وتكون عضو مشارك في تقديم اي معلومات أسلامية تدعو إلي الله ويكون لك الثواب والصدقة الجارية في حياتك و بعد مماتك .....
وشكراً ،،،،،


منتدي أسلامي يهدف الي تعريف المسلمين الطريق الي عبادة الله
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
منتدي الطريق إلى الله
منتدي أسلامي يهدف الي تعريف المسلمين الطريق الي عبادة الله
يرحب بكل زائر للمنتدي ونتمني أن يكون عضو دائم في المنتدي 
تريد أدارة منتدي  أن يستفيد كل عضو في المنتدي وأن يضيف أي موضوعات أسلامية فقط في المنتدي وتكون لة الصدقة الجارية في حياتة وبعد مماتة ... وشكراً

صفحة المنتدي في facebook


صفحة المنتدي في twitter

صفحة المنتدي في +Google

شاطر | 
 

 اسأل ونحن نجيب........

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الطريق الي اللة
Admin


المساهمات : 449
تاريخ التسجيل : 18/01/2012

مُساهمةموضوع: اسأل ونحن نجيب........    الإثنين يناير 30, 2012 8:56 pm

الحقيقه لا اعرف من اين ابدا الحديث...... فالامر في اقصى درجات التعقيد
حتى بلغ بي التفكير والعناد اعن اعاند مع الله
ساعدوني.....لست من هؤلاء المضللين ....وللاسف لست من المهتدين
الكراهيه بداخلي تكاد تقتلني....حتى اني كرهت الله!!
ارجو منكم ان تسمعوني ......ولا يتم غلق موضوعي .....فانا لا اتحدث من فراغ ...ولست من هواه التسليه
حاولت الانتحار بطرق مباشره اكثر من مره....ومنذ 8 سنوات تقريبا عزمت على ابعاد هذه الفكره تماما مقابل احلال فكره اخرى وهي الانتحار البطئ
الموت الداخلي....
ارجوا ان يتحدث الى شخص على قدر من الثقافه والعلم.....
منتظر الرد لاتابع الحديث
وشكرا


بسم الله الرحمن الرحيم


الحمدلله وبعد :



( اعلموا أنما الحياة الدنيا لعب ولهو وزينة وتفاخر بينكم وتكاثر في الأموال والأولاد )



أعلم أنك في اختبار ، صعب في البداية و مجاهدة النفس و حرب بينك و بين الشيطان و تضاد بينك و بين الشهوات ، والله الدنيا خير للمتقين و الذين عرفوا طعم الحياة بالأيمان .


سؤال : لماذا الانسان يحاول بالأنتحار ؟

لانه فقد أمل الحياة ، ضاقت عليه الأرض بما رحبت ، أمور مادية و أجتماعيه و أغلب أمور اليوم الحب و الحبيب .... الخ

سؤال : تدري لماذا لا تنجح في عملية الأنتحار ؟

لان هناك خالق يريد الخير لك و انت تريد الشر لنفسك ، يحفظك و يعلمك الدين ولكنك تبعد و تحاول الفر و تخاف منه

عن أنس رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلي الله عليه وسلم يقول:

{ قال الله تعالى: يا ابن آدم ! إنك ما دعـوتـني ورجوتـني غفرت لك على ما كان منك ولا أبالي، يا ابن آدم ! لو بلغـت ذنـوبك عـنان السماء، ثم استغـفـرتـني غـفـرت لك، يا ابن آدم ! إنك لو اتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتـني لا تـشـرك بي شيئاً لأتـيـتـك بقرابها مغـفـرة }.

[رواه الترمذي:3540، وقال: حديث حسن صحيح].



مجاهدت النفس ليس الأمر بسهل ولا بأمر مستحيل فعله ُ ، فقط عليك الدعاء أولاً و سؤال لله عز وجل بإن يبلغك ذلك المكان ، ثم عليك بحرب مع النفس و الشيطان و كلما حاولت بالتفكير عن الأنتحار تذكر عظمت الخالق الأعلى و السميع المجيب .

ثم بعد ذلك إن قاضت عليك الدنيا فأستعن بالله و أقرأ ماتيسر من القران و إن كان بك همٌ او غمٌ بأمر ما فإن دواء مرضك هي إن تنظم إلى صفوف المصلين و تصلي لله و سترى الإجابة ذلك و سترى راحة النفس و غياب الهم و الغم و سترى الكثير من التغيرات التي لا يحصيها إلا الله جل جلاله .


الأنتحار كلمة مشهورة في زماننا ، فكلما ضاقت الأمر على الأنسان فكر في التخلص من الدنيا ، ( إلم يعلم بإن الله يرى ) ؟

(يا أيها الإنسان ما غرك بربك الكريم ،الذي خلقك فسواك فعدلك، في أي صورة ما شاء ركبك ) ؟

ما سبب أنتحارك ؟ بعد مابين الله لك إنه حرام ؟ بعد ما بين النبي في أحاديثه عاقبة الأنتحار ؟

الحياة ليس أنت مالكها و لكن الله يملكها ، فلا تستخدمها في عصيان الله عز وجل

أنت تفكر في تخلص من الدنيا ولكن تذكر ! هناك حياة الآخرة ، فكيف ستخلص منها ؟


يقول الله عز وجل مسألة: الجزء الثالث التحليل الموضوعي

( قد خسر الذين كذبوا بلقاء الله حتى إذا جاءتهم الساعة بغتة قالوا ياحسرتنا على ما فرطنا فيها وهم يحملون أوزارهم على ظهورهم ألا ساء ما يزرون، وما الحياة الدنيا إلا لعب ولهو وللدار الآخرة خير للذين يتقون أفلا تعقلون )


أفلا تعقلون ؟!


اخي الحبيب ، رجوعك إلى الله هي حل مشكلتك

توبتك هي مفتاح سعادتك ، و عملك الخالص هو النجاة من العقوبتك


( ولقد خلقنا الإنسان ونعلم ما توسوس به نفسه ونحن أقرب إليه من حبل الوريد )


أعمل صالحا ً و انتظر الإجابة قريبا ً .. والله محافظتك على الصلاة و على الذكر و على نفسك و حياتك

هو مايرضى الله عز وجل

انسى مامضى و أبدأ بالحاضر و تزود من الليل فإنك لا تدري ، إذا جن الليل هل تعيش إلى الفجرِ ؟!


إنك كان الأمر غير موضح لك فالعطى و أسأل


أسأل الله العظيم إن يهديك إلى سراط المستقيم ، و أسأل إن يكرمك في ظله يوم لا ظل إلا ظله ، يوم لاتنفع الشفاعة إلا من أذن له الرحمن ُ ورضي لهُ قولا ، و أسأل الله إن يفهمك و يفقهك في الدين و أسأل الله إن تفهم ما أردت أيصاله لك و إليك و الصلاة و السلام على المعلم محمد بن عبدالله و على آله و صحبه أجمعين


والحمدلله رب العالمين

__________________
إن أردت السؤال ، فأسئل بأي طريقة أعجبتك







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://thewaytoallah.ahlamontada.com
 
اسأل ونحن نجيب........
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الطريق إلي الله  :: الإقسام الشرعية في الإسلام ... :: الفتوي-
انتقل الى: